الجيش: توقيف مطلوبين لبنانيين وسوريين واجانب لارتكابهم مخالفات متعددة    الوكالة الوطنية: اشتباكات بين جيش الفتح وداعش طاولت عمق جرود عرسال    الوكالة الوطنية: مسلحون صادروا 1500 ليتر بنزين من محطة في عرسال وسلب مواطنة في الجرود    بري شدد على الطروحات الوحدوية لبنانيا وعربيا: ليراجع البعض مواقفهم تجاه الجلسة التشريعية    جلسة لمجلس الوزراء في السراي برئاسة سلام لاستكمال درس الموازنة    الحريري من موسكو: يهمنا استقرار لبنان وتحييده عن اي صراع    الحريري: لمسنا اهتماما روسيا كبيرا بموضوع انتخابات رئاسة الجمهورية    ارجاء جلسة انتخاب رئيس الجمهورية الى 3 حزيران    جعجع: اتفقنا مع التيار على ورقة اعلان النيات ومستمرون بالحوار    السنيورة: متفقون مع القوات على تشريع الضرورة وعدم اعتبار الفراغ طبيعي    جريج من الدوحة: اولى الاولويات انتخاب رئيس ومن يقاطع يخالف واجبا دستوريا    درباس ممثلا سلام بمؤتمر النازحين: لسنا مستودعا لمهجري الحروب    الجمعية اللبنانية لتراخيص الامتياز افتتحت منتدى بيفكس 2015 والكلمات ركزت على الاستقرار السياسي للاستمرار الاقتصادي    ابو فاعور: التحسينات في المرفا جيدة وتحسن في سلامة غذاء المواطن    وزير الصحة احال شخصين الى النيابة العامة لانتحالهما صفة طبيب    مداهمات لمراقبي وزارة الصحة في البقاع الشمالي وصيدا والصرفند وتوجيه انذارات لمخالفين    حكم قضائي على ميشال سماحة قضى بسجنه 4 اعوام ونصف العام مع تجريده من حقوقه المدنية    اصحاب الشاحنات اعادوا فتح الطريق في القلمون    طقس الخميس غائم جزئيا مع انخفاض بدرجات الحرارة    قمة خليجية اميركية في كامب ديفيد تتناول على مدى يومين تطورات الشرق الاوسط    قمة كامب دافيد: اوباما يستبق المباحثات بلقاء مع ولي العهد السعودي ونائبه بالبيت الابيض    كيري: تحديد ترتيب امني اوضح بين دول مجلس التعاون الخليجي واميركا حاسم في مكافحة الارهاب    سقوط قذائف اطلقت من اليمن على السعودية في اليوم الاول للهدنة    مبعوث الامم المتحدة الى اليمن: لا بديل عن الحل السياسي وفقا للمبادرة الخليجية    الملك سلمان يخصص مليار ريال اضافية لمركز لاغاثة اليمن    ايران حذرت الولايات المتحدة من اعتراض سفينة مساعدات تتجه الى اليمن    مصر: 7 قتلى في انفجارين في شمال سيناء    العراق: مقتل قادة كبار بداعش في غارة اميركية غربي الموصل    مقتل العشرات في هجوم لداعش على بلدة السخنة قرب حمص    الناخبون القطريون يدلون باصواتهم في اول انتخابات بلدية في عهد الامير تميم    روحاني: لن نسمح لاي بلد في اثارة الخلافات في العراق وتقسيمه    داعش تبنى قتل 43 شخصا في هجوم على حافلة في كراتشي    كيري: الوقت حاسم لتلتزم روسيا بالهدنة في اوكرانيا    وكالة الطاقة الذرية تعلن ان بامكانها طلب دخول مواقع عسكرية ايرانية    محاولة انقلاب عسكري فاشلة في بوروندي ومواجهات بين الشرطة ومحتجين    اعدام وزير الدفاع في كوريا الشمالية بتهمة عدم الولاء للزعيم    الأخبار


jQuery Slider


No image

الذكاء الوجداني -

 تؤكد الدراسات  التربوية والنفسييه الحديثة على الدور الهام  الذي يلعبه الذكاء الوجداني في مجمل نجاح  الفرد في حياته العملية والمهنية حيث يعتبر الذكاء الوجداني المسؤول الأول عن نجاح الشخصية في الحياة  بنسبة تصل من 80% إلى 85%.

 

يعد الذكاء الوجداني من المفاهيم الحديثة التي ركزت عليها التربية السيكولوجية في الدراسات الحديثة. فلقد تنبه الباحثون في دراساتهم لتاريخ تطور قياس الذكاء  إلى وجود  نقص واضح في إمكانية رصد جميع أنواع الذكاءات لدى هذه المقايس وركزوا على وجود قدرات أو ذكاءات نوعية لم تستطيع مقايس الذكاء التقليدية رصدها على الرغم من قدرة هذه الذكاءات على التأثير في الاطار العام. لنجاح الشخصية في ميادينٍ الحياة الإجتماعية والمهنية.

وتعد نظرية جاردنر من أهم وأجرأ النظريات التي ركزت على تعددية الذكاءات وطرقت مفهوم الذكاء الوجداني وهناك سبعة أنواع أساسية للذكاء هي

الذكاء الرياضي , الذكاء اللغوي, الذكاء المكاني , الذكاء الموسيقي , الذكاء الحركي , الذكاء الشخصي , التحقا الإجتماعي

 

ويتضمن الذكاء  الو جداني نوعين من أنواع الذكاءات المتعددة التي ينطوي عليها الذكاء الإنساني وهما الذكاء الشخصي والذكاء الإجتماعي. وقد قادم  كل من " ريد وكلارك " تعريفاً موجزاً للذكاء الوجداني على أنه القدرة على إدراك وفهم وتناول الإنفعالات بمهارة وفطنة،  ويستخدمها كمصدر للطاقة الإنسانية، وتكون العلاقة الناجحة مع الأخرين.

ويتميز الذكاء الوجداني عن غيره من الذكاءات بنقطتين محوريتين هامتين جداً :

النقطة  الأولى:  تتمحور حول أهمية الذكاء الوجداني في تحفيز جميع أنواع القدرات العقلية الأخرى لدى الفرد. فهو القاعدة الاساسية التي ترتكز عليها جميع أنواع الذكاءات الأخرى.

النقطة  الثانية:  تعطي للذكاء الوجداني ميزاة إمكانية التطور والنمو بشكل مستمر في كل مراحل الإنسان العمريه وحتى في المراحل المتقدمة لديه، حيث يمكن أن تتراجع بعض أنواع الذكاءت الأخرى. يبقى الذكاء الوجداني هو الشعلة المتقدة التي تنير للإنسان وعيه وإدراكه لآخر يوم في حياته.

وأخطر ما يتضح الدور الهام الذي  يلعبه الذكاء الوجداني في حياة الفرد وهو في مرحلة  بدايات الشاب  حيث تتجلى إشراقات الشباب الوجداني بشكل واضحز

في المرحلة الجامعية  والتي تعتبر الأكثر خطورة في بلورة المحاور الاساسية لإمكانات التطور الابداعي والبناء في حياة الفرد المستقبلبة . حيث يتمتع الطالب الجامعي الموهوب في الذكاء الوجداني بصفات شخصيّة واجتماعية تتفاعل ضمن علاقة ديالكتيكية تحدد آراء الشخصية الاجتماعية والآكاديمي المتميز . إن تكامل عمل القدرات المعرفية والانفعالية لديه تكسبانه قدرة كبيرة غلى التكييف والمرونة والتواصل الاجتماعي مما يهئ له فرصة كبيرة للإندماج السلس في الحياة الجامعية في جميع أنشطتها الثقافية والعلمية والترفيهية .

وكذلك فإن قدرته على تحفيز ذاته وتأجيل الاشباع والتحكم في إدارة ذاته وإدارة الآخرين من حوله تجعل منه الاقدر على توظيف قدراته العقلية والانفعالية للوصول لتحقيق أهدافه المرحلية وصولاً لمستقبل أكثر إشراقًا ينبئ عن تفوق فاعل في جميع مناحي الحياة العلمية والعملية والمهنية والاجتماعية والأسرية .

 إن الشباب الجامعي هو المخزون الأكبر لعظماء وعلماء وقادة هذه الأمة، وهم المسؤلون مستقبلاً عن بناء الوطن ووحدته وتقدمه وازدهاره . وأنا من خلال هذه المقالة أتوجه للقائمين على إدارة جامعة بيروت العربية التي كانت ولا تزال تخرج عظماء وعلماء هذا الوطن أن تنحو محنى الجامعات المتقدمة في العالم العربي وتساهم في تنمية مهارات الذكاء الوجداني لدى طلابها من خلال نشاطات ودورات مدروسة وممنهجة.

كما أدعو الطلاب للعمل على تثقيف أنفسهم في هذا المجال، الذي يعد المفتاح الأول للنجاح في الحياة على الصعيدين العلمي والعملي لأنه ذلك يؤثر تأثيراً مباشراً على مفاتيح تقدمهم ورقيهم أعمالهم وقضاياهم الحياتية.

خدمات الخريجين

نعمل من أجلكم


المزيد
© 2015 جميع الحقوق محفوظة لجمعية متخرجي جامعة بيروت العربية